تُضاهي المدن الرياضية العالمية.. «الجوهرة» تلامس عراقة جدة وتراثها

29 مايو 2024 - 7:55 م

تضاهي مدينة الملك عبدالله الرياضية «الجوهرة المشعة» بجدة مثيلاتها من المدن الرياضية على مستوى العالم، إذ جمعت بين حضارة مدينة جدة وتراثها العريق، وبين العصرية في تصميمها الفريد؛ لتكون نقلة نوعية في المعالم الجمالية بالمملكة التي تضاف إلى مخزون هذه المدينة التاريخي العريق، بمرافقها المتطورة القادرة على استيعاب وإقامة الفعاليات والأحداث الرياضية المختلفة والحفلات الترفيهية الكبرى المجهزة بأحدث التقنيات.

وعززت المدينة الرياضية التي افتتحت في الأول من مايو 2014، مكانة جدة على خريطة السياحة العالمية، وكان ذلك خلال الحفل المصاحب للمباراة النهائية على كأس خادم الحرمين الشريفين التي جمعت فريقي الأهلي والشباب، متربعة على مساحة تقرب من الـ3 ملايين متر مربع، في شمال شرق محافظة جدة بالقرب من مطار الملك عبدالعزيز الدولي، وتضم في أرجائها ملاعب ومسطحات خضراء، ومرافق رياضية مصممة وفق أرقى وأحدث المعايير العالمية.

ويبرز «الاستاد» بصفته أحد أهم مرافق المدينة، إذ أُنشئ وفق معايير ومتطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» وصمم على هيئة «جوهرة مشعة» تضيء سماء ليل جدة، بتصميم يجسد الانسجام الرائع بين عراقة جدة وتراثها وروحها العصرية المبدعة، وبطاقة استيعابية تصل إلى نحو 60 ألف متفرج، كما تضم مدينة الملك عبدالله الرياضية إلى جانب «الاستاد» ثلاثة ملاعب كرة قدم خارجية، وأربعة ملاعب سداسيات، وستّة ملاعب تنس أرضي، وصالة رياضية مغلقة للألعاب المتنوعة، ومضامير لألعاب القوى المختلفة، إضافة إلى مسجد رئيسي وستّة مصليات متفرقة.

وحظيت المدينة التي ستستضيف المباراة الختامية لنهائي أغلى الكؤوس «كأس خادم الحرمين الشريفين»، الذي يجمع فريقي الهلال والنصر (الجمعة) بنصيب وافر من الاستضافات العالمية، ليس على مستوى كرة القدم فحسب، بل على مستوى الفعاليات الرياضية المتنوعة المحلية والإقليمية والعالمية، ما جعلها معلماً شبابياً رياضياً فريداً من نوعه، نظير ما تمتلكه من تجهيزات رياضية حديثة بأعلى المعايير الدولية.

وشهدت المدينة الرياضية عدة تطورات أخيراً عند استضافتها بطولة كأس العالم للأندية 2023، إذ حظيت بأعمال تطوير بمساحة تبلغ أكثر من 4,470 متراً مربعاً، وشمل ذلك (المركز الإعلامي، منطقة الإعلاميين، مناطق دخول اللاعبين)، إضافة إلى تطوير النقاط الأمنية لدخول الجماهير على مساحة تزيد على 2,550 متراً مربعاً، واستبدال شاشات النتائج والشاشات الشريطية بإجمالي مساحة 1,081 متراً مربعاً، واستبدال العشب الصناعي بمساحة 39 ألف متر مربع.

يُذكر أن مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، تحمل سجلاً من الاستضافات الرياضية والفعاليات والبطولات العالمية، من أبرزها كأس العالم للأندية 2023، والسوبر الإيطالي لكرة القدم 2019، وكأس السوبر الإسباني 2019، إضافة إلى بطولة العالم للمصارعة الحرة «WWE»، وبطولة العالم للملاكمة في الوزن الثقيل «نزال البحر الأحمر»، كما شهدت افتتاح رالي دكار الدولي 2021، إضافة إلى العديد من الحفلات الموسيقية العالمية.